الصفحة الرئيسية

The Evidence Symposium on Adolescents and Youth in MENA will be held at Landmark Hotel
Amman on 21 November 2017, at 8.30 a.m.
Address: Landmark Hotel, Al-Hussein Ben Ali street, Amman Jordan
Landline: + 962-6-5607100
Web site: http://www.landmarkamman.com


مع اليافعين والشباب……لليافعين والشباب……….ومن قبل اليافعين والشباب

الاصدار الاول ل

الانتقال من نتائج البحث إلى إجراءات موسّعة: ندوة عرض نتائج البحث حول اليافعين والشباب في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريق

انضم الينا في الحدث المشترك بين الأجيال المختلفة، تهدف الندوة للوصول إلى تفكير شمولي حول السياسات والممارسات حول القضايا والاتجاهات الرئيسية المتعلقة باليافعين والشباب في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

لتعرف أكثر

هل تعلم؟

• الشباب بين عمر 10-25 يمثلون ما نسبته 28% من مجموع السكان في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (124 مليون)، و 24 مليون بين عمر 10 و19 سنه.
• يشكل اليافعون والشباب نسبة كبيرة في السياق الإنساني. وفي سوريا وحدها، يقدر أن 33 % من الشباب (10-24 سنة)، و 23 % من اليافعين (10-19 سنة).
• لا يزال التمييز ضد الفتيات والنساء منتشراً في المنازل والمؤسسات التعليمية وأماكن العمل. بالرغم من ان الأدلة أثبتت ان هنالك تحول في نظرة الفتيان والرجال لدور الفتيات والنساء في المجتمع بين الاجيال الأصغر سناً. العديد من الفتيات والنساء يمنعون من المشاركة الكاملة في المجالات المدنية والاجتماعية والإقتصادية.
• معدل البطالة بين الشباب في المنطقة هو الأعلى في العالم، 29.8% في عام 2015، كما أن البطالة بين الإناث تصل لضعف معدل البطالة بين الذكور.
• وعندما يشعر الشباب بأنهم غير منسجمين اجتماعياً أو مستبعدين، فإنهم معرضون لخطر المشاركة في سلوكيات سلبية أو التخلي عن الخدمات الأساسية والفرص الضرورية لتطورهم.
• الصراعات والنزاعات الداخلية تتسبب في قتل عدد من اليافعين والشباب في الشرق الاوسط وشمال أفريقيا أكبر من عددهم في بقية المناطق مجتمعة.
• يعد اللاجئين اليافعين والشباب اكثر عرضة لإضاعة فرصهم في الخدمات الأساسية وللتمييز ضدهم، بالإضافة الى الظروف السيئة والمثبطة التي يذكرها الاطفال واليافعين باستمرار في المخيمات.
• يشعر اليافعون و الشباب بالحرمان من فرص المشاركة الهادفة في الحكومات المحلية وانعدام السلطة السياسية لصنع القرار. تسلط أجزاء مختلفة من البحوث التشاركية في شمال أفريقيا الضوء على الشعور الحالي بخيبة الأمل لدى الشباب الذين وضعوا آمالا في الربيع العربي والثورات المرتبطة به ولكنهم يشعرون الآن بأنهم مهملون وغير فاعلين.
• 70٪ (13 من أصل 19 بلدا في الشرق الأوسط وشمال أفریقیا) لدیھا إطار وطني أو سیاسة قطاعیة أو وثیقة وطنیة تعکس الأولویات القطریة للشباب.

هذه النتائج الهامة، سيتم مناقشتها في ندوة الأدلة …

هل تريد الانضمام الينا؟

The Evidence Symposium on Adolescents and Youth in MENA will be held at Landmark Hotel
Amman on 21 November 2017, at 8.30 a.m.
Address: Landmark Hotel, Al-Hussein Ben Ali street, Amman Jordan
Landline: + 962-6-5607100
Web site: http://www.landmarkamman.com

Advertisements

يمثل الشباب في منطقة الشرق الأوسط حوالي ثلث مجموع السكان. ولسوء الحظ، ما زلنا نُسْتَبعد ونواجه أعلى معدل بطالة للشباب في العالم. إننا نواجه الصراعات وتغير المناخ وعدم الاستقرار السياسي. ولكن هذا يمكن أن يتغير! ويمكن أن يتغير إذا اجتمعنا معاً … يمكن أن يتغير إذا سُمع صوتنا – صوت اليافعين والشباب -. وهذه الندوة فرصة ممتازة للتصدي للتحديات الراهنة والتخطيط للمستقبل. نحن بحاجة إلى مساحات كهذه لإجراء حوار ووضع سياسات وبرامج مبتكرة وأكثر فعالية تعزز تنميتنا

مُزون المليحان، 19 سنه، لاجئة سورية وناشطة في مجال التعليم

شهادات

الكثير من النقاش الحالي حول اليافعين والشباب في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا يدور حول الأمن، ومكافحة التطرف العنيف والذي يؤدي إلى أجندة تركّز على الخطر. من الضروري وضع أجندة ايجابية لتطوير واسع النطاق. نحن بحاجة إلى فهم احتياجات التطور والتنمية من منظور اليافعين والشباب

منظمي الحدث

شهادات